اهــــــلا بــــك
اســرة منتدى قشطوخ ترحب بك
ونبلغك بأنك تستطيع مشاهدة كافة الموضيع ولكن لا يمكنك الرد عليها
ان كنت تود اضافه رد فعليك بالتسجيل
نرجو ان يكون منتدانا هدفكم الذى تبحثون عنه


    شخصيات صنعت تاريخ (الرئيس محمد انور السادات)

    شاطر
    avatar
    ESLAM MORSY
    قشطوخى مميز
    قشطوخى مميز

    عدد الرسائل : 340
    العمر : 31
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 1
    تاريخ التسجيل : 16/05/2008

    شخصيات صنعت تاريخ (الرئيس محمد انور السادات)

    مُساهمة من طرف ESLAM MORSY في السبت نوفمبر 29, 2008 1:23 am


    بما اننا قريه تبع مركز تلا
    والرئيس الشهيد محمد انور السادات
    من نفس المركز
    كان لازم ابداء بيه
    اول حلقه من حلقات شخصيات صنعت تاريخ
    داخل مصر وخارجها



    محمد أنور السادات
    ثالث رؤساء جمهورية مصر العربية



    ولد الرئيس السادات فى 25 ديسمبر سنة 1918 بقرية ميت ابو الكوم بمحافظة المنوفية

    تلقى تعليمه الأول في كتاب القرية على يد الشيخ عبد الحميد عيسى

    ثم انتقل إلي مدرسة الأقباط الإبتدائية بطوخ دلكا وحصل منها على الشهادة الابتدائية

    ألتحق بالمدرسة الحربية لإستكمال دراساته العليا عام 1935


    تخرج من الكلية الحربية ضابطا برتبة ملازم تان عام 1938 وتم تعيينه في مدينة منقباد جنوب مصر.


    عام 1941 دخل السادات السجن لأول مرة أثناء خدمته العسكرية إثر لقاءاته المتكررة بعزيز باشا المصري الذي طلب من السادات مساعدته للهروب إلى العراق ، بعدها طلبت منه المخابرات العسكرية قطع صلته بعزيز المصري لميوله المحورية ، غير أن السادات لم يعبأ بهذا الإنذار فدخل على اثر ذلك سجن الأجانب في فبراير عام 1942.
    خرج السادات من سجن الأجانب فى وقت كانت فيه عمليات الحرب العالمية الثانية على أشدها ، وعلى أمل اخراج الانجليز من مصر كثف السادات إتصالاته ببعض الضباط الألمان الذين نزلوا مصر خفية ، فأكتشف الإنجليز هذه الصلة بين السادات والألمان فدخل المعتقل سجيناً للمرة الثانية عام 1943.

    إستطاع السادات الهرب من المعتقل و رافقه فى رحلة الهروب صديقه حسن عزت وعمل السادات اثناء فترة هروبه من السجن عتالاُ على سيارة نقل تحت إسم مستعار هو الحاج "محمد" وفى آواخر عام 1944 انتقل الى بلدة ابو كبير بالشرقية ليعمل فاعلاً فى مشروع ترعة رى.

    مع إنتهاء الحرب العالمية الثانية عام 1945 سقطت الأحكام العرفية وبسقوط الاحكام العرفية عاد السادات إلى بيته بعد ثلاث سنوات من المطاردة والحرمان.
    التقى السادات في تلك الفترة بالجمعية السرية التي قررت اغتيال أمين عثمان وزير المالية في حكومة الوفد " 4 فبراير 1942 - 8 أكتوبر 1944 " ورئيس جمعية الصداقة المصرية البريطانية لتعاطفه الشديد مع الإنجليز ، وعلى أثر اغتيال أمين عثمان عاد السادات مرة أخرى وأخيرة إلى السجن وفى الزنزانة "54" في سجن قرميدان واجه السادات أصعب محن السجن بحبسه إنفرادياً ، غير أنه هرب المتهم الأول في قضية " حسين توفيق " وبعدم ثبوت الأدلة الجنائية سقطت التهمة عن السادات فأفرج عنه.


    بعد ذلك عمل السادات مراجعا" صحفيا بمجلة المصور حتي ديسمبر 1948.

    فى عام 1949 انفصل عن زوجته الأولى و تقدم لخطبة السيدة جيهان صفوت رؤف وما بين الخطبة واتمام زواجه سنة 1949 عمل السادات بالاعمال الحرة مع صديقه حسن عزت.


    عام 1950 عاد السادات إلى عمله بالجيش بمساعدة زميله القديم الدكتور يوسف رشاد الطبيب الخاص بالملك فاروق.

    عام 1951
    تكونت الهيئة التأسيسية للتنظيم السري في الجيش والذي عرف فيما بعد بتنظيم الضباط الأحرار فأنضم السادات إليها ، وتطورت الأحداث في مصر بسرعة فائقة بين عامي 1951 - 1952 ، فألفت حكومة الوفد " يناير 1950 - يناير 1952 " معاهدة 1936 بعدها اندلع حريق القاهرة الشهير في يناير 1952 و أقال الملك وزارة النحاس الأخيرة.



    فى ربيع عام 1952 أعدت قيادة تنظيم الضباط الأحرار للثورة ، وفى 21 يوليو أرسل جمال عبد الناصر إلى أنور السادات فى مقر وحدته بالعريش يطلب إليه الحضور إلى القاهرة للمساهمة فى ثورة الجيش على الملك والإنجليز.
    قامت الثورة و أذاع أنور السادات بصوته بيان الثورة،بعدها أسند الي السادات مهمة حمل وثيقة التنازل عن العرش إلى الملك فاروق.


    في لعام 1953 تم إنشاء مجلس قيادة الثورة جريدة الجمهورية وأسند إلي السادات مهمة رئاسة تحرير هذه الجريدة.

    مع اول تشكيل وزارى لحكومة الثورة تولي السادات منصب وزير دولة في سبتمر 1954


    انتخب عضوا بمجلس الامة عام 1957 عن دائرة تلا ولمدة ثلاث دورات .


    أنتخب رئيسا لمجلس الأمة من 21-7-1960 إلي 27-9-1961، ورئيسا" للأمة للفترة الثانية من 29-3-1964 إلى 12-11-1968.

    عين رئيسا" لمجلس التضامن الأفرو أسيوى عام 1961

    اختاره الزعيم جمال عبد الناصر نائبا له عام 1969 حتي يوم 28 سبتمبر 1970.


    وبعد وفاة الرئيس جمال عبد الناصر تولى محمد أنور السادات رئاسة الجمهورية
    وهى الفترة التى استمرت 11 عاما انتهت فى 6 أكتوبر 1981



    عام 1971
    إتخذ الرئيس السادات قراراً حاسماً بالقضاء على مراكز القوى فى مصر وهو ما عرف بثورة التصحيح فى 15 مايو 1971 فخلص الإنسان المصرى من قبضة أساطير الإستبداد التى كانت تتحكم فى مصيره ، وفى نفس العام أصدر السادات دستوراً جديداً لمصر.




    عام 1972
    قام السادات بالإستغناء عن 17000 خبير روسى فى أسبوع واحد لإعادة الثقة بالنفس لجيش مصر حتى إذا ما كسب المصريون المعركة لا ينسب الفضل إلى غيرهم.

    عام 1973
    اقدم السادات على اتخاذ اخطر القرارات المصيرية له ولبلاده وهو قرار الحرب ضد اسرائيل ، وهى الحرب التى اعد لها السادات منذ اليوم الأول لتوليه الحكم فى اكتوبر 1970 فقاد مصر الى اول انتصار عسكرى فى العصر الحديث .




    [size=16]عام 1974
    قرر السادات رسم معالم جديدة لنهضة مصر بعد الحرب بانفتاحها على العالم فكان قرار الانفتاح الاقتصادى .

    عام 1975
    إستكمل مسيرة إنفتاح مصر على العالم فكان قراره بعودة الملاحة إلى قناة السويس وربط مصر بكل بقاع العالم فانشأ بذلك السادات مورداً جديداً يضخ الأرباح الوفيره فى شرايين الإقتصاد المصرى.



    عام 1976
    وبعد فترة طويلة من خضوع الإنسان المصرى لسلطة الفرد المطلقة أعاد السادات الحياة إلى الديمقراطية الشكلية التى بشرت بها ثورة يوليو ولم تتمكن من تطبيقها ، فكان قراره بعودة الحياة الحزبية ، فظهرت المنابر السياسية ومن رحم هذه التجربة ظهر أول حزب سياسى وهو الحزب الوطنى الديمقراطى كأول مولود حزبى كامل النمو بعد ثورة يوليو ثم تولى من بعده ظهور أحزاب أخرى كحزب الوفد الجديد وحزب التجمع الوحدوى التقدمى وغيرها.

    عام 1977
    إتخذ الرئيس قراره الحكيم والشجاع الذى اهتزت له أركان الدنيا بزيارة القدس ليمنح بذلك السلام هبة منه لشعبه وعدوه فى آن واحد ، ويدفع بيده عجلة السلام بين مصر وإسرائيل.


    عام 1978
    قام السادات برحلته إلى الولايات المتحدة الأمريكية من أجل التفاوض لإسترداد الأرض وتحقيق السلام كمطلب شرعى لكل إنسان وخلال هذه الرحلة وقع أتفاقية السلام فى كامب ديفيد برعاية الرئيس الأمريكى جيمى كارتر.

    عام 1979
    وقع الرئيس السادت معاهدة السلام مع إسرائيل.






    عام 1980
    جنت مصر أولى ثمار جهاد السادات من أجل السلام بعودة العريش وثلثى سيناء إلى أحضان مصر مرة أخرى بعد إحتلال دام أربعة عشر عاماً.





    وفى يوم الاحتفال بذكرى النصر يوم السادس من اكتوبر 1981 وقعت الخيانة البشعة واغتالت يدى الارهاب القاسم برصاصها القائد والزعيم محمد أنور السادات بطل الحرب وصانع السلام.



    عن موقع السادات

    تابعوا الأجزاء التالية عن الرئيس السادات



    [/size]
    avatar
    ESLAM MORSY
    قشطوخى مميز
    قشطوخى مميز

    عدد الرسائل : 340
    العمر : 31
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 1
    تاريخ التسجيل : 16/05/2008

    رد: شخصيات صنعت تاريخ (الرئيس محمد انور السادات)

    مُساهمة من طرف ESLAM MORSY في السبت نوفمبر 29, 2008 2:53 am



    عدل سابقا من قبل ESLAM MORSY في الأحد نوفمبر 30, 2008 10:45 pm عدل 2 مرات

    زائر
    زائر

    رد: شخصيات صنعت تاريخ (الرئيس محمد انور السادات)

    مُساهمة من طرف زائر في الأحد نوفمبر 30, 2008 10:14 pm

    كله زى بعضه
    السادات زى عبد الناصر زى حسنى
    دكتاتور بيسلم لدكتاتور بيسلم لدكتاتور
    ودوخينى يا لمونه
    احنا اللى شعب عاطفى
    اللى صنع التاريخ فعلا الناس اللى حاربت فى حروبنا على مدار السنوات
    تحيه اليهم جميعا بس مش معنى كده ان الجهله اللى قتلوه دول معاهم حق لا طبعا دول جهله
    .زى الس7عوديين برده
    واللى صنع التاريخ برده طه حسين ونجيب محفوظ والدكتور يحى المشد والدكنتوره سمسره موسى والدكتور
    احمد زيل والدكتور مصطفى السيد
    واحمد لطفى السيد
    واخير الدكتور فوزى غلاب هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    avatar
    ESLAM MORSY
    قشطوخى مميز
    قشطوخى مميز

    عدد الرسائل : 340
    العمر : 31
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 1
    تاريخ التسجيل : 16/05/2008

    رد: شخصيات صنعت تاريخ (الرئيس محمد انور السادات)

    مُساهمة من طرف ESLAM MORSY في الأحد نوفمبر 30, 2008 10:38 pm

    dr.peter كتب:كله زى بعضه
    السادات زى عبد الناصر زى حسنى
    دكتاتور بيسلم لدكتاتور بيسلم لدكتاتور
    ودوخينى يا لمونه
    احنا اللى شعب عاطفى
    اللى صنع التاريخ فعلا الناس اللى حاربت فى حروبنا على مدار السنوات
    تحيه اليهم جميعا بس مش معنى كده ان الجهله اللى قتلوه دول معاهم حق لا طبعا دول جهله
    .زى الس7عوديين برده
    واللى صنع التاريخ برده طه حسين ونجيب محفوظ والدكتور يحى المشد والدكنتوره سمسره موسى والدكتور
    احمد زيل والدكتور مصطفى السيد
    واحمد لطفى السيد
    واخير الدكتور فوزى غلاب هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

    ايه بقى اللى مش عاجبك فى السادات وعبد الناصر يا مثقف انت يا ابنى كل يوم بتثبتلى انك بتذداد جهل

    زائر
    زائر

    رد: شخصيات صنعت تاريخ (الرئيس محمد انور السادات)

    مُساهمة من طرف زائر في الإثنين ديسمبر 01, 2008 12:03 am

    اقرأ كتاب كنت رئيسا لمصر
    لمحمد نجيب ماهو كان رئيس برده
    ولا عبد الناصر فعلا نجح فى انه ينسيهولكم
    واقرأكتاب الصامتون يتكلمون
    هتلاقى فيه أراء ناس من اللى قامو بالثوره مع عبد الناصر
    ولا انتو نسيتوهم ومبقاش فى دماغكم غير فرعون وفرعون وبيحكمكم فرعون
    فعلا احنا ربنا قال علينا فى القرأن (فاستخف قومه فأطاعوه)
    احنا كده فعلا وفيه قصيده لعمنا بيرم التونسى اسمها الجماهير
    جبتهالكم اقروها كويس




    الجماهير


    م المستحيل إنت تخدع أي طفل صغير

    و تلف عقله و تعطيه القليل بكتير

    لكن بأهون طريقه تخدع الجماهير

    لو كنت أغبى غبي تجري وراك و تسير

    * * *

    خليل يصقَّف, يصقف شعب ويا خليل

    من غير ما يسأل عن الأسباب والتفاصيل

    * * *

    و حمار يغني, وجايب من يقول له: آه

    حالاً تقول الخلايق كلها ويّاه

    * * *

    الحق يخفى وفي وسط الزحام ينداس

    وناس في فهم الحقيقه, تتكل على ناس

    ويساعدك الحظ ياللي تحسن التجعير







    اهو هو ده اللى عمله عبد الناصر وغيره
    avatar
    not alone
    قشطوخى صغير
    قشطوخى صغير

    عدد الرسائل : 75
    العمر : 25
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 0
    تاريخ التسجيل : 17/10/2008

    رد: شخصيات صنعت تاريخ (الرئيس محمد انور السادات)

    مُساهمة من طرف not alone في الثلاثاء ديسمبر 02, 2008 10:18 pm

    انا بجد نفسي كان يبقى لسه موجود بجد لوكان موجود مكنش ده حال مصر وشعب مصر

    bishry
    قشطوخى صغير
    قشطوخى صغير

    عدد الرسائل : 53
    العمر : 43
    السٌّمعَة : -1
    نقاط : 8
    تاريخ التسجيل : 14/05/2008

    رد: شخصيات صنعت تاريخ (الرئيس محمد انور السادات)

    مُساهمة من طرف bishry في الخميس ديسمبر 25, 2008 7:06 pm

    سلام لله عليكم :
    لا عبدالناصر يا أخوة . انتقدوا من شئتم وهاجموا من شئتم والعنوا من شئتم إلا عبدالناصر . لا تصدقوا أن فترو ما قبل الثورة كانت تعيش مصر فيها ديمقراطية أو حرية , كانت فيها أحزاب يراسها إقطاعيون كل همهم الحفاظ على مصالحهم , وكانت تلك المصالح ترتبط بالإنجليز والملك . بعثت الأقدار لمصر ولدا من أبر أبنائها بها , حملها في قلبه , وانتقل بها في غضون 10 سنوات ليجعلها تناطح دولا كبرى كأمريكا وحلفائها . جعل من مصر بلدا يعمل لها ألف حساب . خطؤه الوحيد أنه كان حالم أكثر مما ينبغي , فقد حاول أن ينهض بالعرب ويجعل منهم أمة متحدة , ولم يكن يدري أن تحقيق مثل هذا الشئ دونه المستحيل . أنشأ الرجل في مصر المدارس ليتعلم فيها أبناء الفقراء اللي هم إحنا بالمجان , ولالآسف ينادي اليوم من تعلموا بالمجانية والتي لولاها ما كانوا تعلموا , ينادون اليوم باإلغاء المجانية . بنى المدارس والمشتشفيات والجامعات وأدخل الكهرباء للقرى . لا يعيب عبدالناصر أن هناك مجموعة من زملائه قاموا بالثورة بهم ودارت السلطة برؤوسهم , وأخذوا يتكسبون منها ويسومون الناس العذاب . أما عبدالناصر فظل كما هو سميه قديسا نقيا طاهرا . هل تعلمون يا أخوه أن عبدالناصر كان يستدين على راتبه لكي يزوج بناته شأنه في ذلك شأن اي مواطن مصري . هل تعلمون أنه توفى وترك لأسرته تركة يتوارثونها لا تختلف في شئ عن تركة يدركها موظف مصري بسيط . لم يترك لهم شئ إلا حبا يسكن قلوب من يحبون هذا البلد . لأنه أحب مصر من قلبه فبادله محبي مصر حبا حبا . يستحق منا عبدالناصر أن نقيم له تمثالا في مدخل كل قرية في مصر , بل في كل شارع , بل أمام كل بيت . يستحق أن نقيم له تمثالا أمام كل مستشفى , وأمام كل مدرسة بل على درج كل تلميذ . يستحق منا أن نقيم له تمثال داخل قلوبنا . أحزن كثيرا عندما أقرأ من ينتقد ذلك الرجل الذي أخذ بمصر والمصريين من المهانة والضعة إلى العزة والكرامة .
    يتشدق منتقدوه ويقولون أنه عطل الديمقراطية : اين تلك الديمقراطية التي جعلت 99% من الشعب المصري يعملون أجراء عند الباقيين . يريدون من عبدالناصر أن يعيد الأحزاب التي ولائها للملك وللإنجليز بعد أن قام بالثورة وخلصنا منهم ومن ظلمهم وجورهم . لن اقول عنه إلا كما قال نزار قباني وهو يرثيه ( قتلناك يا آخر الأنبياء ))
    يكفيه أنه الآن وبعد 38 عاما على رحيله أن الجماهير العربيةمازالت ترفع صوره كرمز للعزة والكرامة في هذا الزمن .
    avatar
    انا مظلوم
    قشطوخى فعال
    قشطوخى فعال

    عدد الرسائل : 101
    العمر : 29
    السٌّمعَة : 3
    نقاط : 32
    تاريخ التسجيل : 09/12/2008

    رد: شخصيات صنعت تاريخ (الرئيس محمد انور السادات)

    مُساهمة من طرف انا مظلوم في الجمعة ديسمبر 26, 2008 10:21 pm


    استاذى الفاضل
    سلام الله عليك
    هنا نعود لنختلف
    كنت مثلك مؤمن بالتجربه الناصريه
    الى حد بعيد
    الى ان وقع فى يدى كتابان
    احدهما الصامتون يتكلمون
    والاخر كنت رئيسا لمصر
    لمحمد نجيب
    وعرفت من خلالهما ان عبد الناصر لم يكن
    كما اعرف
    ولكن بدون الحاجه الى الكتابين
    فبالعقل فقط
    عبد الناصر حكم مصر 18 عاما
    الى ان مات
    اى انه بلاشك دكتاتور بمعنى الكلمه
    فمهما كانت انجازاته
    فقد رسخ للدكتاتوريه
    التى اتبعها من جاؤو بعده
    السادات فمبارك
    وهذه وحدها خطأ يلغى اى انجاز
    ارجو ان لا اكون اخترقت خطا احمر فى مشاعرك تجاه عبد الناصر

    شكرا استاذى
    دمت بكل خير واعادك الله سالما غانما

    bishry
    قشطوخى صغير
    قشطوخى صغير

    عدد الرسائل : 53
    العمر : 43
    السٌّمعَة : -1
    نقاط : 8
    تاريخ التسجيل : 14/05/2008

    رد: شخصيات صنعت تاريخ (الرئيس محمد انور السادات)

    مُساهمة من طرف bishry في الأحد ديسمبر 28, 2008 12:37 pm

    اسعد كثيرا باختلافي معك لأن الاختلاف هذا يكشف لي بعض اشياء قد تغيب عني . مسألة الـ 18 عاما التي تحكم فيها العقل , اتفق معك فيها , ولكن هل كان من العقل ايضا أن يترك السلطة لرجال أحزاب فاسدون , وإقطاعيون يسومون الناس صنوف العذاب . عندك قشطوخ بلدنا مثلا , اسرة واحدة تملك آلاف الأفدنة و وباقي أهلها معدمين فقراء . استمر عبدالناصر في الحكم 18 عاما من أجل هؤلاء الفقراء . استمر عبدالناصر لكي يضمن ألا تحدث انتكاسة لما قام به . وبالفعل حصلت بعد أن تولى السادات حكم مصر , يكفي أن السادات جعل من مصر مجرد قزم و تابعة لأمريكا واسرائيل . أما عبدالناصر فقد كان صنع منها ندا لأمريكا وإنجلترا وسائر الدول الكبرى .
    أتركك مع بعض ما كتبه أحمد فؤاد نجم في رثاء عبدالناصر , مع العلم بأن نجم كتبه بعد وفاة الرجل و ومع أن نجم دخل المعتقل في عهده أكثر من مرة .
    يقول نجم في رثاء الرجل :


    السكه مفروشه تيجان الفل والنرجس
    والقبه صهوه فرس عليها الخضر بيبرجس
    والمشربيه عرايس بتبكي
    والبكا مشروع
    مين دا اللي نايم وساكت
    والسكات مسموع
    سيدنا الحسين
    والا صلاح الدين
    والا الامام
    دستور ياحراس المقام
    ولا الكلام بالشكل ده ممنوع
    على العموم انا مش ضليع في علوم الانضباط
    ابويه كان مسلم صحيح
    وكان غبي
    وكان يصلي ع النبي
    عند الغضب والانبساط
    ابويا كان فلاح تعيس
    في ليله ضلمه خلفوه
    وف خرقه سوده لفلفوه
    وف عيشه غبرا طلعوه
    ولصموه
    وطلسموه
    ودجنوه
    وجهزوه
    وجوزه على عماه
    فكان محير في هواه
    مابين امي ومابين الجاموسه
    وكان يخاف يقتل ناموسه
    وكان خجول...خجول...خجول
    لكنه كان دايما يقول
    استغفر الله العظيم من باب الاحتياط
    ابويه طلعتوه حمار
    فكان طبيعي يجيبني جحش
    لا اعرف نبي من اجنبي
    ولا مين ماجاش ولا فين ماراحش
    موسى نبي
    عيسى نبي
    وياقلبي صلي ع النبي
    وكل وقت وله ادان
    وكل عصر وله نبي
    واحنا نبينا كده
    من ضلعنا نابت
    لامن سماهم وقع
    ولا من مره شابت
    ولا انخسف له القمر
    ولاالنجوم غابت
    ابوه صعيدي وفهم
    قام طلعه ظابط
    ظبط على قدنا
    وع المزاج ظابط
    فاجومي من جنسنا
    مالوش مره سابت
    فلاح قليل الحيا
    اذا الكلاب عابت
    ولا يطاطيش للعدا
    مهما السهام صابت
    عمل حاجات معجزه
    وحاجات كثير خابت
    وعاش ومات وسطنا
    على طبعنا ثابت
    وان كان جرح قلبنا
    كل الجراح طابت
    ولا يطولوه العدا مهمها الامور جابت
    avatar
    انا مظلوم
    قشطوخى فعال
    قشطوخى فعال

    عدد الرسائل : 101
    العمر : 29
    السٌّمعَة : 3
    نقاط : 32
    تاريخ التسجيل : 09/12/2008

    رد: شخصيات صنعت تاريخ (الرئيس محمد انور السادات)

    مُساهمة من طرف انا مظلوم في الثلاثاء ديسمبر 30, 2008 11:00 pm

    استاذى الفاضل
    قصيده رائعه ولكن يغلب عليها المشاعر وليس العقل
    هل لم يكن فى مصر فى هذه الفتره سوى فاسدون واقطاعيون وفقط
    ساتركك مع من كانو فى مصر فى هذه الفتره
    اولا رئيس جامعه القاهره الدكتور احمد لطفى السيد
    احد اعمده الفكر والثقافه فى مصر
    عميد كليه الاداب الدكتور طه حسين عميد الادب العربى
    الدكتور على مشرفه عميد كليه العلوم
    مستوى راقى من الاساتذه وعمداء الكليات
    وبالفعل ارسل عبدالناصر الى احمد لطفى السيد ليطلب منه ان يكون رئيسا لمصر ولكنه رفض نظرا لحالته الصحيه
    وليته وافق كما قال الاستاذ ابراهيم عيسى
    فى مقال يحمل هذا العنوان
    ولكن اعرف ان عبد الناصر انجز
    ولكنه كان محبا للسلطه والسلطان
    فحكم مصر لمده 18 عام
    لهذا السبب وليس لاجل الفقراء على ما اعتقد
    شكرا استاذى دمت بكل خير
    واعادك الله سالما غانما

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة مايو 25, 2018 4:23 am